لقاء جهوي بمراكش حول : البعد الترابي في تنزيل النموذج التنموي الجديد: الأفاق والتحديات

232fecb0-0ff5-48a8-b2ef-d9801b04181e

3  غشت 2021                                بواسطة هيئة التحرير

نظم مساء أمس الاثنين 2 غشت الجاري لقاء جهويا بمراكش حول موضوع : ” البعد الترابي في تنزيل النموذج التنموي الجديد: الأفاق والتحديات”. بفضاء جمعية النخيل ومن تنظيمها,وذلك بشراكة مع برنامج دعم التي تدعمه السفارة البريطانية بالمغرب،حيث عرف هذا اللقاء الجهوي حضور عدد مهم من الأحزاب السياسية بمختلف أقاليم جهة مراكش أسفي وعدد من فعاليات المجتمع المدني والخبراء في المجال.وقد عرف هذا اللقاء الجهوي نقاشا عميقا وجديا حول ادوار مختلف الفاعلين الحزبيين والجمعويين والاقتصاديين في تنزيل مخرجات وتوصيات تقرير اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد،وكيفية تحويل البعد الاستراتيجي الرابع المتعلق بالمجالات الترابي إلى سياسات وبرامج ترابية قابلة للتطبيق تهدف إلى تحقيق العدالة المجالية و أساسا العدالة الاجتماعية.مع ربط كل هذا بالرفع من شأن المجالات التربية وعدم تقييد هذه الوحدات الترابية بالتعقيدات المرتبطة بالسياسات على المستوى العمومي.وتحرير الطاقات على هذا المستوى و إعطائها حرية المبادرة.وقد خلص هذا اللقاء الجهوي إلى ترك النقاش مفتوحا على هذا المستوى إلى ما بعد هذه الاستحقاقات التي تقبل عليها بلادنا،لمتابعة وتقييم مدى تفعيل وتنزيل مخرجات وتوصيات وخلاصات تقرير اللجنة الخاصة بهذا النموذج التنموي الجديد.

01153d62-eeb8-484f-a6b8-ff02b2358c74
232fecb0-0ff5-48a8-b2ef-d9801b04181e

e1a4c1fd-d1ec-4d27-9f55-6173e3d8aed8

eb36037e-b2a0-4544-a551-8528327f09c6